الرئيسية / نشاطات الجامعة التقنية / جامعة الفرات الأوسط التقنية تشارك بالمسابقة القرآنية الوطنية الثالثة لطلبة الجامعات العراقية لمسجد الكوفة المعظم

جامعة الفرات الأوسط التقنية تشارك بالمسابقة القرآنية الوطنية الثالثة لطلبة الجامعات العراقية لمسجد الكوفة المعظم

جامعة الفرات الأوسط التقنية تشارك بالمسابقة القرآنية الوطنية الثالثة لطلبة الجامعات العراقية لمسجد الكوفة المعظم
شارك قسم النشاطات الطلابية في جامعة الفرات الاوسط المسابقة القرآنية الوطنية الثالثة لطلبة الجامعات العراقية احدى فعاليات الموسم الثقافي الرابع للأمانة تحت شعار ( مسجد الكوفة المعظم منار للعلم والمعرفة ) وبرعاية رئاسة ديوان الوقف الشيعي ومشاركة عشرين جامعة وكلية عراقية ومن مختلف المحافظات العراقية ,وقد حضرحفل الافتتاح رئيس هيئة التعليم التقني ورئيس جامعة الفرات الاوسط التقنية أ.م.د. عبد الكاظم الياسري و العديد من الشخصيات العلمية والاكاديمية والثقافية المهتمين بعلوم القران الكريم وجمع من المواطنين .
بدء حفل الافتتاح بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم لقارئ ومؤذن المسجد ( الشيخ علاء الصادقي ) ثم وقف الجميع لقراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق تلتها كلمة الامانة القاها السيد( عادل الياسري) مسؤول شعبة القران الكريم في الامانة حيث استهلها بالترحيب بالسادة الحضور شاكرا تعاون السادة رؤساء الجامعات لتفاعلهم وتعاونهم المثمر في اقامة هذه المسابقة الوطنية والمساهمة في ونشر ثقافة قرانيه وترسيخها بين اوساط طلبتنا الاعزاء خاصة في هذا الظرف الذي يتعرض فيه بلدنا إلى هجمة ارهابية تكفيرية متمنيا النجاح والتوفيق لكل المتسابقين .
بعد الانتهاء من كلمة الامانة بدأ المتسابقون التباري فيما بينهم للفوز بجوائز المسابقة , ويذكرانه ورغم التحديات الامنية والظروف غير المستقرة التي يشهدها العراق شهد هذا العام حضوراً فاعلاً ومشاركة متميزة تمثل بمشاركة (20) جامعة وكلية ومن مختلف الجامعات العراقية من محافظات الوسط والجنوب بينما كان عدد الجامعات في المسابقة الاولى في العام الماضي ثماني جامعات , والجدير بالذكر ان كل جامعة رشحت متسابقين اثنين في احكام التلاوة.
ولأهمية المسابقة قررت شعبة القران الكريم في امانة المسجد اختيار لجنة تحكيمية من الحكام الدوليين من ذوي الخبرة والكفاءة والشهرة على النطاق المحلي والدولي في احكام التجويد, الوقف والابتداء , والصوت والنغم هذا مااكده السيد عادل الياسري لإعلام المسجد وأضاف : في هذه الظروف التي يتعرض فيها العراق لهجمة ارهابية تكفيرية وغزو ثقافي يهدف الى طمس الهوية الاسلامية خاصة لدى طلبتنا الاعزاء كان اصرار الامانة ممثلة بالسيد موسى تقي الخلخالي على اقامة هذه المسابقة تحدياً لكل هذه الاوضاع الشاذة وحث سماحته جميع العاملين في الامانة على تقديم كل الدعم والمساندة المطلوبة لإقامتها وتوفير كل وسائل انجاحها لأنها كما قال ( اعزه الله ) انها تخص الطبقة المثقفة بالمجتمع المطلوب منا تحصينهم بالقران الكريم لمواجهة كل تلك الافكار والتيارات المنحرفة . وقد استمرت المسابقة لمدة يومين وبدء الحفل الختامي بتلاوة آي من الذكر الحكيم ثم تمت قراءة سورة الفاتحة على شهداء العراق بعد ذلك ألقى كلمة أمانة مسجد الكوفة المعظم أمينها د. المهندس مصطفى شبر أكد فيها ان هذه المسابقة القرآنية لها خصوصية في هذا العام لأنه عام الإمام علي (عليه السلام) وذكرى مرور ألف وأربعمائة عام على دخوله المبارك إلى مدينة الكوفة واختيارها عاصمة لحكومته المباركة، إضافة إلى تزامنها مع ذكرى ولادة عقيلة الطالبيين الحوراء زينب (عليها السلام).مشيرا إلى أن المسجد والجامعة هما مركز إشعاع وعطاء فكري وثقافي وعلمي واجتماعي داخل المجتمع، وان هذه الفعالية القرآنية هي مكانا لتلاقح الأفكار ومنارا يستضاء به، وفي ختام الكلمة جدد أمين مسجد الكوفة ترحيبه وشكره للحاضرين، داعيا المولى جل وعلا ان يمن على المسلمين بالخير والبركة.
إلى ذلك ارتقى المنصة وكيل رئيس ديوان الوقف الشيعي د. الشيخ علي الخطيب أشاد بالجهود التي تقدمها أمانة مسجد الكوفة المعظم لإنجاح المسابقة القرآنية، مؤكدا على جعل المساجد مدارس قرآنية لتثقيف الشباب بكتاب الله العزيز، ولرفض الفكر التكفيري الذي بدأ يكتسح الأمة الإسلامية ويساعد الصهيونية على انحراف الفكر الإسلامي الحقيقي عن مساره، لافتا إلى أن هذه الفعاليات التي تدعم المواهب والكفاءات هي انتصار آخر يضاف إلى انتصارات القوات الأمنية والحشد الشعبي في معركة مع التكفيريين.ولجامعة بغداد كانت كلمة أيضا ألقاها د. باسم العبدلي باعتبارها الجامعة العراقية الأم للجامعات أوضح فيها ان برامج العتبات المقدسة وأمانة مسجد الكوفة تقدم أكثر مما تقدمه الجامعات للطلبة وهي محاولة ناجحة لردم الفجوة الثقافية لدى الشباب وتعريفهم بالقرآن الكريم .بعد كلمة الجامعات ألقيت قصيدة للشاعر ذو الفقار عباس أحد منتسبي الأمانة، وفي ختام الحفل تم توزيع الشهادات التقديرية على لجنة الحكام بعدها كرمت الجامعات المشاركة ومن ثم وزعت الجوائز على الفائز الأول في المسابقة القرآنية الطالب من جامعة المثنى محمد زليف عطية، والفائز الثاني احمد سعد محمد علي من كلية الرافدين الجامعة، أما الفائز الثالث هو الطالب وسام عبد السادة احد طلبة الكلية التقنية الهندسية البصرة في الجامعة التقنية الجنوبية …
4

شاهد أيضاً

رئيس جامعة الفرات الأوسط التقنية يستقبل لجنة الاستحداثات الوزارية

استقبل رئيس جامعة الفرات الأوسط التقنية الأستاذ الدكتور مظفر صادق الزهيري لجنة الاستحداثات للتخصصات الطبية …