الرئيسية / البحوث العلمية / باحث من جامعة الفرات الأوسط التقنية/ المعهد التقني بابل ينشر بحثاً علمياً في مجلة عالمية رصينة ضمن قاعدة بيانات سكوبس…

باحث من جامعة الفرات الأوسط التقنية/ المعهد التقني بابل ينشر بحثاً علمياً في مجلة عالمية رصينة ضمن قاعدة بيانات سكوبس…

 
علي الأعرجي/ مسؤول الإعلام والعلاقات العامة
نشر الباحث والتدريسي م. ميثم محمد عبد كاظم رئيس قسم تقنيات الإدارة القانونية في المعهد التقني بابل بحثاً علمياً في مجلة عالمية بريطانية (International Journal of Psychosocial Rehabilitation) والمصنفة ضمن الربع الرابع Q4.
وكان عنوان البحث: ( المسؤولية الجنائية لتجنيد النساء في التنظيمات الإرهابية ).
Criminal Responsibility for Recruiting Women into Terrorist Organizations
والباحثون المشاركون فيه هم كل من السيدات م.م. شيماء طرام لفتة النوفلي وم.م. أسيل حاتم تومان البيرماني التدريسيات في قسم تقنيات الإدارة القانونية.
وتضمن البحث خطورة ظاهرة تجنيد النساء في التنظيمات الارهابية من حيث الآثار المترتبة عنها، وذلك لاستخدام تلك التنظيمات للوسائل التكنولوجية الحديثة مع صعوبة المراقبة والتتبع، إضافة إلى التحديات الأمنية والتشريعية لمكافحة هذا النوع المستحدث من الإرهاب.
وأوضح البحث قيام التنظيمات الإرهابية باستغلال النساء واستخدامهن كأداة ووسيلة في تنفيذ مآربهم الإجرامية، بإخضاعها لعملية غسل الدماغ وإشباعها بأفكار جهادية، وهم يعتبرون تجنيدها أسلوباً استراتيجياً، ليؤمنوا لأنفسهم دعماً من المرأة باعتبارها نصف المجتمع، والتي تتعامل معها قوات الأمن بطريقة خاصة.

ومما توصل إليه البحث قيام النساء بتنفيذ الهجمات والأعمال الإرهابية من خلال قدرتهن على التخفي واجتياز المواقع الأمنية، إذ أن وصول المرأة المجندة للأهداف أسهل من قيام الرجل بتنفيذ الأفعال الإجرامية؛ لذلك تلجأ التنظيمات الإرهابية للاستعانة بها لتنفيذ هجماتهم الإرهابية، وبذلك يُشكل تجنيد النساء تهديداً للأمن والسلم الدوليين، إضافة إلى تهديده للأمن الداخلي.
ومما أوصت به الدراسة تفعيل دور المؤسسات التربوية والثقافية والدينية في توعية النساء بمدى خطورة الانسياق وراء أفكار الجماعات الإرهابية للحد من إمكانية التغرير بهن وتعرضهن لعملية التجنيد واستغلالهن في تنفيذ الهجمات الإرهابية، ومن الضروري أيضاً حث الأسر في توعية ومتابعة بناتها.
كما أوصت بضرورة تعزيز التعاون الدولي لمواجهة ظاهرة تجنيد النساء في المنظمات الإرهابية؛ وذلك من خلال تجريم هذه الظاهرة ووضع التدابير الأمنية والقانونية التي تخص المجندات العائدات لاحتواء خطورتهن الاجرامية.
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏وقوف‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

شاهد أيضاً

اختيار تدريسي من جامعة الفرات الاوسط التقنية مقيما بمجلة Australian Journal of Mechanical Engineering والتي تصدر في بريطانيا

اختارت المجلة الاسترالية للهندسة الميكانيكية ‏Australian Journal of Mechanical Engineering الدكتور حيدر رحمن دَاوُدَ من …